عزيزي الزائر .. برجاء استخدام الوضع العرضي للموبايل لأفضل مشاهدة للموضوعات

السيد حسين عطية “توتو” .. اول سوبر هاتريك فى تاريخ الدورى المصرى

Spread the love
Advertisements

السيد حسين عطية “توتو”| أول سوبر هاتريك فى تاريخ الدورى المصرى

السيد حسين عطية “توتو” نجم النادى الأهلي ومنتخب مصر فى الأربعينيات والخمسينيات، والذي حقق العديد من الانجازات والالقاب، بدأها بإنجاز ولا اروع، عندما كتب اسمه بحروف من ذهب فى سجلات بطولة الدورى المصرى ، بعدما اصبح اول سوبرهاتريك فى تاريخ المسابقة بعد تسجيله اربعة اهداف فى مرمى فريق النادى الاوليمبي السكندرى فى الاسبوع الاول من موسم 1949 / 1950 .

كتب / جمال عبدالحميد

السيد حسين عطية .. توتو الصغير

ولد السيد حسين عطية (توتو) في مدينه طنطا عام 1926، وداعب كره القدم في السادسة من عمره مع اقرانه في الحارة الصغيرة المتفرعة من شارع (طه الحكيم) ، ومنها انطلق الى شوارع الجعفرية والشيخة صباح .. فى هذا الوقت اطلق عليه زملائه لقب (توتو) بمعنى الصغير، حيث كان جسمه نحيلا ضئيلا ، وعندما بلغ العاشرة من عمره لعب بجوار وابورالنور ( محطه الكهرباء ) ، و امام مدرسه طنطا الثانوية .. وخارج اسوارنادى طنطا الرياضى التى كان توتو يقف خلفها يتمنى ان يكون داخلها ، وان يلعب وسط اللاعبين الكبار.


وجاء يوم ودخل الصغيرتوتو النادي خلسة ، ووقف وراء المرمى يجمع الكرات ، حتى جاءته الفرصة لان يستعرض مهارته ، حيث كان يرد الكرة بقدمه الى داخل الملعب فتذهب في كل مرة مضبوطه لاحد اللاعبين، فيستقبلها سعيدا بتمريرات الصغير (توتو) ، حيث لاحظ الجميع مهاراته الفنية العالية الى ان جاء يوم غاب عدد من اللاعبين ، واصبح هناك نقص فااستعانوا به لاستكمال التقسيمة.

ومنذ ذلك الوقت وقف توت على سلم النجومية الكبير ، حيث تم ضمه الى نادي طنطا عام 1940 فلعب فى صفوف الناشئين عدة اعوام قبل تصعيده الى الفريق الاول ، الذى لعب بالوانه لعب ثلاث سنوات ، حيث تزامل مع على قنديل وفتحي وصبحى نصير، ويعد ان ذاع صيت توتو فى الملاعب تسايقت الاندية على الفوز بخدماته.

انتقال توتو الى القلعة الحمراء

شهد عام 1946 المباراه النهائية على بطوله الوجة البحري بين فريقي سكة حديد طنطا ونادي طنطا الرياضى، ولعب السيد حسين عطية او توتو واحدة من اجمل مبارياته ، وفى هذا الوقت سمع نجم النادي الاهلي الكبير (مختار التتش ) عن تالق توتو فارسل (عبده البقال ) كشاف المواهب الشهير في تاريخ كره القدم المصرية ، من اجل مشاهدة هذا اللاعب على الطبيعة ، ويصدر الحكم على مستواه .


في ذات الوقت طلب نجم الزمالك جلال قريطم التعاقد مع توتو من اجل الانضمام الى القلعة البيضاء ، ولكن البقال كان كالعادة اسرع وحصل على توقيع (توتو)، لينضم الى القافلة الحمراء بداية من موسم 1948 /1949 مع انطلاق اول بطوله للدوري العام المصرى رسميا ،يومها بدا توتو مشواره الحقيقى مع الساحرة المستديرة .

سرعان ما اثيت توتو وجوده بين نجوم ،وعظماء الاهلى الكبار احمد مكاوى ومحمد الجندي وحسين مدكور وفؤاد صدقى وسيد صالح ، وتاقلم بينهم بل وحجزمركزفى التشكيلة الاهلوية الاساسية ، فشغل مركز ساعد الهجوم الايسر بكفائه واقتدارحيث امتاز توتو باللعب بكلتا قدميه ،وضربات الرس القوية ، وجمع بين السرعة والدهاء والتسديد القوي على المرمى من جميع الاتجاهات ، واصبحت الفانله رقم 10 التي كان يرتديها توتو مصدرازعاج ،وتوتر لحراس المرمى والمدافعين حتى انهم اطلقوا علية لقب ( القاطرة البشرية ) .

توتو .. اول سوبر هاتريك فى تاريخ الدورى

بدا توتو مشواره مع النادى الاهلى بانجازا كبيرا عندما كان احد اسباب فوز المارد الاحمر باول بطولة دورى موسم 1948 /1949 ، وسجل توتو لفريقه 11 هدفا اصبح بها هداف النادى الاهلى فى اول موسم له مع الفريق الاحمر، ايضا كان توتو صاحب اول هاتريك لفريق الاهلى فى مسابقة الدورى العام ، عندما قاد الفرسان الحمر للفوز باربعة اهداف مقابل هدفين على فريق السكة الحديد فى المباراة التى جمعت الفريقن فى الاسبوع الثامن عشر من عمر البطولة.

اما الانجاز الابرز والاكبر للنجم السيد حسين عطية توتو ، والذى لن ولم يسقط من ذاكرة تاريخ بطولة الدورى العام هو تسجيله اربعة اهداف فى مباراة واحدة ، ليكون توتو هو اول سوبر هاتريك فى تاريخ مسابقة الدورى المصرى ، وسجلها فى مرمى فريق النادى الاوليمبي السكندرى بالمباراة التى جمعت الفريقين يوم 7 اكتوبر 1949 فى الاسبوع الاول من مسابقة الدورى موسم 1949 / 1950، والتى انتهت بفوز الاهلى بخماسية نظيفة .
وجاء توتو فى صدارة هدافى النادى الاهلى فى المسابقة برصيد 9 اهداف ، وكان هدفه فى مرمى الترسانة من اغلى الاهداف طوال تاريخة مع القلعة الحمراء ، فبهذا الهدف قاد توتو النادى الاهلى للفوز على الشواكيش فى المباراة الفاصلة التى اهدت اللقب للمارد الاحمر للعام الثانى على التوالى

Advertisements

شارك توتو مع النادى الاهلي فى بطوله الدوري العام بدءا من موسم 48 /49 واستمر مع القبيلة الحمراء حتى نهاية موسم 58 / 59 وساهم هذا النجم الفنان في فوز الاهلي بالدوري طوال 9 مواسم كما حصل خلالها على كاس مصر ست مرات اعوام 49 -50 -51 -53 -56 -58

توتو .. توتو .. صلى على النبى

شهدت العديد من لقاءات قمة كرة القدم المصرية بين الاهلى والزمالك تالق ابن طنطا السيد حسين عطية او ( توتو ) ، ومن اشهر تلك المباريات اللقاء الذى اقيم فى السادس والعشرين من شهر مارس عام 1945 بملعب نادى الزمالك ، الذى شهد تالق توتو حيث امطر مرمى نادى الزمالك بعدة قذائف صاروخية لا تصد ولا ترد ، واستطاع حارس العرين الزملكاوى على بكر التصدى لها

واثناء المباراة اشار بكر لنجم المباراة الاول توتو باشارات تعنى انه يتحداه ، وان توتو لن يستطيع ان يهز الشياك البيضاء فاشار توتو لعلى بكر بقبول التحدى ، وكان نصيب مرمى الزمالك يومها اربعة اهداف سجل منها توتو هدفين ، حيث فاز الاهلى باربعة اهداف مقابل هدفين لفريق نادى الزمالك ، وقتها احتفل جمهور القلعة الحمراء احتفالا لاينسي ، وحمل توتو على الاعناق من ملعب الزمالك من مقرة القديم (مكان مسرح البالون حاليا) ، حتى مدخل النادى الاهلى بالجزيرة وهى تهتف هتافها الشهير ( توتو .. توتو .. صلى على النبى).

توتو اليونانى

لم يتألق توتو فقط مع عمالقة الجيل الذهبى فى النادى الأهلى فى الخمسينيات بل تالق ايضا على المستوى الدولى مع منتخب مصر، وازداد بريقا ولمعانا فى دورة الصداقة الودية التى أقيمت فى اليونان عام 1949، ويصفة خاصة مباراة مصر مع اليونان ، ومن فرط اعجاب الجمهور اليونانى بكفاءه ومقدرات نجم مصر، والنادي الاهلى توتو الفنية العالية ، وبراعته الفائقة فى التسديد على المرمى .. اطلقت إحدى الأسر اليونانية على مولود لها اسم توتو ، كما شارك توتو في العديد من اللقاءات، والمناسبات الدوليه مثل بطوله كاس البحر المتوسط عام 1949 فى ايطاليا وعام 1955 بفرنسا ، و شارك ايضا مع المنتخب المصرى فى دورة الالعاب الاوليمبية فى هلسنمى عام 1925


نهاية المشوار والحنين إلي بلدة طنطا

عام 61 شعر “توتو” انه اعطى كل ما عنده للقلعة الحمراء ، واصبح هناك صف ثان من النجوم يمكن الاعتماد عليهم بشكل كبير فى تقديم عروض قوية، وقيادة السفينة الحمراء الى مزيد من التالق والانتصارات..

فطلب الاستغناء من المسؤولين في النادى الاهلى، بعد مشوار رياضي حافل بالبطولات مع قلعة الجزيرة ، لكى يلعب لفريق بلده طنطا بعد ان شعر بالحنين اليه ووفاءا منه لهذا النادي الذي نشا بين جدرانه .

وظل توتو يلعب لناديه الاول حتى اعتزل كرة القدم نهائيا عام 1964، ليقوم بعد ذلك بتدريب نادى طنطا خلفا للمدرب النمساوى فريتز، ثم سافر الى دول الخليج، وعمل مدربا عده سنوات وبعد عودته عمل مستشارا لكرة القدم بنادي طنطا..

حتى ترك العمل في الوسط الرياضي بسبب حالته الصحية، وظل توتو يعيش حياته الاسرية مع اولاده واحفاده، حتى وافته المنية فى نوفمبر عام 2008 أثر أزمة قلبية عن عمر يناهز 83 عاما .

المصادر 

لازم تعرف.. توتو ثانى أهلاوى يسجل هاتريك فى شباك الزمالك – اليوم السابع

ابن طنطا الذي أحرز هاتريك وسوبر هاتريك في الدوري الممتاز – موقع كورة بريك

Advertisements

عن جمال عبدالحميد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوي محمي بموجب حقوق الملكية .. شكرا لتفهمكم