أخبار عاجلة

حكاية “الشيخ” أسامة حسني

حكاية ” الشيخ ” أسامة حسنى

أسامة حسني مهاجم النادي الأهلي

عكس اتجاه الريح .. سار أسامة حسني المهاجم السابق للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، حيث لم يستغل الشهرة والأضواء التي تحيط بنجوم كرة القدم، وراح يبحث عن ذاته في مجال آخر .. سعي من ورائه لتحقيق أهداف أسمي وأعلى من تلك التي كانت يحققها داخل المستطيل الأخضر .. تري ما هو هذا المجال الجديد الذي طرق أبوابه الهداف الشهير .. وما هي تلك الأهداف التي أراد تحقيقها ..؟؟

بقلم جمال عبدالحميد

من هو أسامة حسني .. هداف اللحظات القاتلة ..!!

أسامة حسني الذي تُلقبه الجماهير الأهلاوية بالمُنقذ، من مواليد الثامن عشر من يونيو عام 1982 بمحافظة الشرقية، وقد قضى أغلب مسيرته الكروية بين جدران القلعة الحمراء، حيث لعب للفريق الأول قرابة الثماني سنوات منذ تصعيده سنة 2003 وحتى رحيله بعد نهاية موسم 2010/2011 إلى نادي المقاصة قبل اعتزاله عام 2014 بعد رحلة قصيرة مع حرس الحدود.

أسامة حسني ووائل رياض
أسامة حسني ووائل رياض .. صورتين بفارق زمني 18 عام

 

ويحتفظ أسامة حسني بالعديد من الذكريات المحفورة في قلوب الجماهير الأهلوية، لعل أبرزها ثنائيته المتأخرة في الوقت الإضافي عندما دفع به مانويل جوزية من دكة البدلاء .. لينتزع بطولة كأس مصر لعام 1997 من بين أنياب أبناء ميت عقبة في واحدة من أجمل مباريات الدربي بين القطبيين الكبيرين .. حيث كان الزمالك متقدما آنذاك بثلاثة أهداف لأثنين للأهلي قبل أن يقلب حسني الطاولة ويتوج فريقه باللقب.

أسامة حسني يروي تفاصيل ثنائيتة القاتلة ضد الزمالك 

رقم قياسي غير مسبوق للمهاجم المنقذ في مسيرتة

وسجل أسامة حسني العديد من الأهداف الحاسمة الأخرى خلال مسيرتة مع الأهلي، ومن أبرزها  هدفيه بشباك أنيمبا النيجيري ، وهدف في ثلاثية تتويج الأهلي ببطولة دوري أبطال إفريقيا لعام 2005 علي حساب النجم الساحلي، وهدفة في مرمي نصر حسين داي في الدقيقة الأخيرة، وكذلك هدف في نهائي كأس مصر أمام الإسماعيلي.

وينفرد أسامة حسني عن غيره من كافة مهاجمي العصر الحديث برقمٍ مميزٍ مُسجل باسمه في سجلات الدوري المصري، إذ إنه اللاعب الوحيد الذي سجل خمسة أهداف في مباراة واحدة منذ مطلع الألفية، وذلك في ظهر الثاني عشر من يوليو 2004 حين كان الأهلي على موعد مع فريق الكروم السكندري على ملعب الإسكندرية ضمن مباريات الجولة الخامسة والعشرين من الدوري المصري الممتاز موسم 2003/2004.

الزمالك يهزم الاتحاد 4-2 .. والأهلي يكتسح الكروم 6-1 تقرير موقع فيلجول 2004

وظهر أسامة حسني المهاجم الصاعد بمستوى لافت في ذلك اليوم لينجح بمفرده في تسجيل خمسة أهداف في شباك حارس الكروم أنذاك أسامة الشاذلي قبل أن يكمل محمد شوقي نجم وسط الأحمر سداسية فريقه فيما استقبل شريف إكرامي هدفا واحدا في نفس المباراة.

ولم ينجح أي لاعب في معادلة هذا الرقم منذ مطلع الألفية .. بل أن أسامة حسني بهذا الرقم يظل ثاني أكثر اللاعبين تسجيلا للأهداف في مباراة واحدة في تاريخ الدوري المصري .. بعد صالح سليم الذي سجل 7 أهداف بمباراة واحدة في شباك الإسماعيلي في خمسينيات القرن الماضي.

كما مثل أسامة حسني المنتخب المصري العسكري في بطولة العالم العسكرية بالهند عام 2007، وفاز مع المنتخب بالبطولة، وتقاسم لقب الهداف مع النجم عبدالحميد بسيوني برصيد 6 أهداف لكل منهما.

حياه أسامة حسني العائلية

الجدير بالذكر أن الكابتن أسامة حسني هو زوج نجلة أسطورة النادي الأهلي ورئيسة الكابتن محمود الخطيب الصغري .. والتي يروي أنه أعجب بها عندما رأها في فرح نجلة الكابتن الخطيب الوسطي، وكان الفريق حاضرا بالكامل للفرح بعد إنتهائة من إحدي مباريات الدوري بالأسكندرية .. وحضر الفريق فرح بنت الخطيب بالملابس الرياضية في طريق العودة بعد إنتهاء مباراتة.

الشيخ أسامة حسني قارئا للقرآن الكريم

كانت بداية ونشأة أسامه حسني الدينية داخل أسرتة، والتي تربى فيها على حفظ القران الكريم في ” الكتاب” لدي بعض المحفظين والمشايخ .. هو ما ورث داخله رغبه في استكمال المشوار لحفظ القران الكريم كاملا، وذلك كان بمثابة النواة التي ساعدته على الاستمتاع بالبحث والقراءة في علوم الدين الاسلامي لتثقيف نفسه بشكل طيب.

فى عام ٢٠٠٧ كان أسامة حسنى قد حفظ ٢٠ جزءا من القرآن الكريم، وكان لديه إصرار كبير فى حفظ القران كاملا، وفى نفس العام اقيم مهرجان تكريم لاعب النادى الأهلى ومنتخب مصر الراحل محمد عبدالوهاب .. حيث قام حسني قبل انطلاق المباراة بقراءة ايات من الذكر الحكيم نالت استحسان الجميع .. ليطلب عددا من المقربين منه خوض تجربة تسجيل القران الكريم على شرائط كاسيت ليفكر مهاجم الأهلى وقتها فى الأمر بجدية.

وبالفعل حصل على مشورة بعض الاشخاص والأصدقاء المقربين منة، والذين يثق بآرائهم ثقة مطلقة مثل زميليه بفريق النادى الأهلى هادى خشبة ومحمد أبوتريكة والذى كان يعتبر كليهما من أصاحب الرأى والمشورة المحترمة، والتي يأخذ بها في الكثير من مختلف قرارات حياته سوء داخل المستطيل الأخضر أو خارجة .

وبالفعل قام “الشيخ” أسامة حسني بتسجيل جزء “تبارك” كاملا بصوته ليتم عرض التلاوة علي لجنة القراءات والاستماع فى الأزهر الشريف .. التى تأكدت من سلامة تلاوة مهاجم الأهلى لآيات الذكر الحكيم، ومن ثم إعطاء الموافقة للاعب علي طرح شريط كاسيت بالأسواق يحمل تلاوته لـهذا الجزء من القرآن الكريم ..

ليضاف إلي المكتبة القرآنية ولأول مرة في تاريخ التلاوة، المصحف الشريف بصوت لاعب كرة قدم و مهاجم دولي تألق على المستطيل الأخضر كثيرا، وذلك بعد سلسلة تلاوات للمصاحف من الأطباء والمهندسين وضباط الشرطة .

وأكد أسامة حسني أن أهدافه الأساسية التى يسعى إلى تحقيقها من وراء هذا الخطوة هو تقديم المساعدة للبعض لحفظ آيات من كتاب الله .. ورغبته في القيام بعمل يصب في ميزان حسناته وابتغاء وجه الله .. ونفى حسنى أن تكون هناك أي دوافع مادية وراء اصدار هذا الشريط مشيراً إلى أنه لم يفكر في هذا الأمر على الإطلاق .. وأن العائد المادي المنتظر من ذلك الشريط سوف يتم تخصيصه للمساهمة في المشروعات الخيرية وكل ما يتمناه أن يوفقه الله في هذا المجال.

محطات في حياه النجم أسامة حسني 

♥ أجمل لحظات حياتي في الملاعب عندما أحرزت هدفي الفوز في مباراه نهائي كأس مصر أمام الزمالك

♦ أصعب موقف هو موقف وفاه محمد عبدالوهاب بالملعب أثناء التمرين .. ويكشف قبل وفاتة بيومين كان عبدالوهاب حزينا بسبب وفاه اللاعب أحمد وحيد، وأوصي أسامة حسني الذي كان قريبا منه بحكم زملاتهما في المنتخب العسكري بالإستماع دائما لسورة مريم كصدقة جارية علي روحة.

 

شاهد أيضا من حكايات كورابيديا ..

♦ سيد العاطفي .. الفيلم الذي قاطعة الزملكاوية

♥ علي خليل .. فارس الأخلاق الزملكاوية

♣ محمود الخطيب .. الوجة الآخر

♠ سمير الزيني .. المشجع المحلاوي الذي حظي بمقابلة السلطان قابوس

• طوابع البريد .. تخلد ذكرى الأحداث الرياضية

عن Mohamed Emara

محمد عمارة .. مهندس مصري .. يعشق كرة القدم .. وباحث في تاريخ أرقام وإحصائيات كرة القدم المصرية والعالمية

شاهد أيضاً

أهم المباريات التي حصلت اليوم 31|7|2022

أهم المباريات التي حصلت اليوم 31\7\2022 , نسرد لكم زوار موقع كورابيديا الكرام في هذه المقال ابرز نتائج لــ أهم المباريات الأجنبية والعربية التي حصلت بتاريخ 31\7\2022 , والاحداث الشيقة التي حصلت خلال المباريات . المقال بقلم :: عامر جمعة 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتوي محمي بموجب حقوق الملكية .. شكرا لتفهمكم