أخبار عاجلة

الأندية المصرية .. أسماء وألقاب .. الاتحاد السكندري

الأندية المصرية .. اسماء والقاب

الاتحاد السكندري

شهدت مسيرة كرة القدم المصرية الكثير من الإبدعات والتى تتنوع وتتجدد يومًا بعد يوم ليس ذلك فى مجال التنافس وحدة إنما فى مجالات أخرى كثيرة منها التاريخ والتراث والطرائف والغرائب ففيها الكثير من الإثارة والمتعة ومنها الألقاب والتى تحتل مساحة كبيرة فى عالم الكرة المصرية .

وتمتلئ رحلة الألقاب فى ملاعب مصر بالطرائف والغرائب فقد دأب جمهور الكرة وشيوخ النقد والصحافة الرياضية فى مصر إطلاق أَلقابًا طريفة على الأنديةو اللاعبين كان أكثرهم شهرة فى هذا المجال شيخ النُقاد الرياضيين الراحل الأستاذ نجيب المستكاوى والذى أطلق عليـه البعض لقب (صاحب مصنع الألقاب) حيث يعود إليه الفضل في إطلاق الألقاب الكروية على كثير من أندية الكرة المصرية ولاعبيها .

ولكل اسم و لقب قصة وحكاية ، ومصدر لإطلاقه ، و هنا في كورابيديا نستعرض عبر هذه السلسلة قصص وحكايات اسماء والقاب أشهر أندية مصر الكروية ونجومها.

اليوم موعدنا مع نادي الاتحاد السكندري

الإتحاد السكندرى

جمال عبدالحميد

عام 1906 أسس حسن إسماعيل وشهرته حسن رسمي فى الإسكندرية نادى ( الإتحاد ) فى أرض الملاحة الخضراء أمام رأس التين وقام بتغييرإسمة بعد عامان إلى ( الإتحاد الوطنى ) تيمنا بالحزب الوطنى الذى أسسه الزعيم ( مصطفى كامل ) وفى عام 1908 تأسس نادى الحديثة بمعرفة مجموعة من الوطنيين برئاسة توفيق الحديني وفى عام 1910 تم إنشاء نادي ( الأبطال المتحدين ) برئاسة مفضل أبو زيد وفى عام 1914أندمجت أندية ( الإتحاد الوطنى ) و ( الحديثة ) و (الأبطال المتحدين ) لتاسيس نادى ( الإتحاد السكندرى) والذى أصبح واحد من أكثر الأندية شعبية وجماهيرية فى طول البلاد وعرضها وكلمة الإتحاد مشتقة من أندماج وإتحاد الأندية الوطنية الثلاثة والتى وحدت صفها ليخرج إلى النور نادى الإتحاد السكندرى .

SAVE ٢٠٢٢٠٥٢٣ ٠٦٤٧٢٦

الإتحاد الصيفى

كان نادى الإتحاد السكندرى يتعثر فى الدورى الرسمى ويفوز ببطولة الدورة الصيفية التنشيطة الصيفية التى أقامتها فى الستينيات وزارة السياحة بالتعاون مع محافظة الإسكندرية فأطلق عليه شيخ الُنقاد نجيب المستكاوي لقب ( الاتحاد الصيفى )

وقد اطلق جمهور الإسكندرية على نادى الإتحاد أكثـر من لقب منها ( زعيم الثغر ) والثغر فى اللغة معناها الفم ولان الاسكندرية هى بوابة مصر والتى إذا استولى عليها العدو وقعت مصر وهو ما حدث تمامًا عندما قصف الإنجليز الإسكندرية فى عام 1882 فأحتلوا مُدَن القناة ثم دخلوا القاهرة ليبدا الاحتلال الإنجليزى لمصر وعندما زار ( ابن بطوطة ) أو أمير الرحالة المسلمين، كما يُطلق عليه الإسكندرية فى رحلته إلى مصر تحدث قائلًا : ( وصلنا إلى الإسكندرية، حرسها الله، وهى الثغر المحروس والقطر المأنوس، العجيبة الشأن الأصيلة البنيان، بها ما شئت من تحسين وتحصين ) .

سيد البلد

 كما اُطلق على نادى الإتحاد لقب ( سيد البلد ) أيضًـا عن طريق ( ريعو ) كبير مشجعى النادى السكندرى ومعه أيضًـا المشجع الشهير ( جمال الدولى ) والذى كان يحمل جردل بة الوان خضراء ويطوف الإسكندرية من شرقها إلى غربها ومن شمالها إلى حنوبها يقوم بطلاء الجدران من حوائط الشوارع والميادين حتى الترام والقطارات.

 شارلى

عبد الحميد حميدو إبراهيم واحد من نجوم الملاعب المصرية فى العشرينيات والثلاثينيات وشارك مع منتخب مصر فى كأس العالم 1934ولعب فى أندية الإتحاد السكندرى والأوليمبى والترام السكندرى والأهلى وأُطلق عليه لقب ( شارلى ) لأنه كان يُشبه الفنان الكوميدى العالمى ( شارلى شابلن ) فى الحركة والمشية والشنب الصغير المميز حيث كان من أصحاب الروح الفكاهية

IMG ٢٠٢٠٠٧١٢ ٠٦٤٦٢١

بوبو

محمد إبراهيم المزاتى المعروف بلقب (بوبو) ، وهو اسم شعبى كان وراء شهرة نجم الإسكندرية الكبير ، وكان يُنطق ( بؤبؤ ) فى البداية حيث أطلقت عليه الأسم والدته لأنه كان يتحدث كثيرا ، وهو مازال فى سن صغيرة .

IMG ٢٠٢٢٠٥٢٦ ١١١٤٠١

ساهم (بوبو) معشوق الجمهور السكندري فى العديد من نجاحات زعيم الثغرمع الجيل الذهبى فى الستينيات والسبعينيات ؛ حيث شارك فى فوز نادى الإتحاد السكندرى ببطولة كأس مصر في مناسبتين عامى 1973 و 1976، وكانت له صولات وجولات مع منتخب مصر خاصة فى اللقاءات الأفريقية حتى أن البعض أطلق عليه لقب (دبابة افريقيا) و(البُعبُع) وكان يمتاز بالأداء القوى ، والذى يصل الى حد الخشونة فى بعص الاوقات .

 ومن المواقف الطريفة التي كانت مثار مداعبة أبناء جيله له عندما واجه المنتخب المصري أحد المنتخبات الافريقية ، وكان هناك لاعب شديد الايذاء لم يسلم منه نجوم المنتخب في ظل حماية من حكم اللقاء فطلب الجميع من (البُعبُع) أن يتصدى لعنف هذا اللاعب ، وقد كان لكن (بوبو) في أول كرة مشتركة هو من تعرض للإصابة خرج على إثرها للعلاج .

سام 6

IMG ٢٠٢٢٠٥٢٦ ١١١٧١٦

سمير مخيمر نجم نادى الإتحاد السكندرى فى الستينيات والسبعينات والذى يمتلك تاريخًا حافِلًا سواء مع زعيم الثغرأو منتخب مصرأطلق علية نجيب المستكاوى العديد من الألقاب مثل ( سام 6 .. سام مخيمر .. قاعدة الصواريخ المتحركة ) وذلك بعد الهدف الشهير الذى سجله فى مرمى النادى الأهلى فى عام 1973عندما أستلم كرة إكرامى الحارس الكبيرالذى لعبها بالخطاْ لمخيمرالذى أطلق صاروخ من منتصف الملعب يسكن الشباك

الشاعر والمانجا

عبدالفتاح الجارم أحد أفضل المواهب الكروية التى شهدتها الملاعب المصرية ونجم نادى الإتحاد السكندرى فى السبعينيات والثمانينيات أطلق عليه نجيب المستكاوى لقب ( اللاعب الشاعر ) نسبة إلى الشاعر الشهيرعلى الجارم فقد كان نجم سيد البلد أسمة بالكامل عبدالفتاح على الجارم وكان الجارم يعتز كثيرا ويفتخر بهذا اللقب وأطلقت جماهير سيد البلد على نجمها المحبوب لقب طريف هو ( مانجة إسكندرية )

 جدو

محمد ناجي الشهير بلقب ( جدو ) لاعب منتخب مصر والذى سطر أسمه بحروف من ذهب في كرة القدم بالقارة الأفريقية و لعب لاندية الإتحاد السكندرى والأهلى والمقاولون والجونة وتم أطلاق لقب جدو علي النجم الدولى السابق من أصدقاء الحى الذين نشأ معهُم حيث كان ( جدو ) وهو طفلًا صغيرًا دائما ما يحب الذهاب الى منزل جدة لمشاهدة فوازير رمضان (جدو عبدة زارع أرضة ) للفنان عبدالمنعم مدبولى فاطلق عليه أصحابه محمد جدو ومنذ ذلك الوقت وحتى اليوم ظل اللاعب يحتفظ بذلك اللقب بل ويُعرف به في الوسط الكروي وخارجه

IMG ٢٠٢٢٠٥٢٦ ١١١٣٣٩

عن Gamal Abdelhamid

شاهد أيضاً

عندما أصبح مايكل جاكسون .. برازيلي

عندما أصبح مايكل جاكسون .. برازيلي

كتب محمد رضوان .. من رئيس الدولة إلي أصغر طفل برازيلي ، الجميع يحمل لقباً فوق اسمه الحقيقي .. ولهذه الألقاب قصتها العجيبة ومدلولاتها الغريبة ، لكن في المقابل كانت الألقاب هذه بمثابة طوق النجاة لنا في تناول أسماء اللاعبين البرازيلية ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتوي محمي بموجب حقوق الملكية .. شكرا لتفهمكم