أخبار عاجلة

سيد العاطفي .. الفيلم الذي قاطعة الزملكاوية

سيد العاطفي .. الفيلم الذى قاطعه الزملكاوية

فيلم سيد العاطفي

قدمت السينما المصرية العديد من الافلام التى تناولت خلالها لعبة كرة القدم ونجومها وجماهيرها العاشقة منها أفلاما لم تلق القبول وأخرى حققت نجاحا ملفتا ومنها فيلم ” سيد العاطفي ” والذي لعبت بطولته النجمة ” عبله كامل ” مع المطرب ” تامر حسني ” ورغم النجاح الكبير لهذا الفيلم إلا أنه اثار جدلا واسعا في الاوساط الكروية بين جماهير وعشاق قطبى الكرة المصرية الاهلى والزمالك

بقلم جمال عبدالحميد

قصة فيلم سيد العاطفي

تدور قصة فيلم سيد العاطفى عن سيدة تعشق النادي الاهلي هي وابنها لدرجة الجنون وتحرص على مشاهدة مبارياته بين جماهير القبيلة الحمراء من داخل مدرجات الملاعب المصرية المختلفة بين جماهير ولا تترك اي مناسبات كروية الا حضرتها ومن فرط عشقها للقلعة الحمراء اقامت ليلة زواج ابنها داخل مدرجات النادي الاهلي بين مشجعيه وعشاقه

جدل كبير حول الفيلم من الجماهير الزمالكاوية

ولكن الفيلم اثار جدلا واسعا فى الأوساط الزملكاوية حيث اعتبره محبى وعشاق الفانلة البيضاء أنه جاء بمثابه اذلال لنادى
الزمالك وجماهيره وانحياز تم للاهلي ومحبيه حيث لعب الفيلم _ من وجهة نظر الزملكاوية _ على الاوتار التي تغضب عشاق الابيض فهو شبه توثيق لحالة الانكسار المهينه لنادى الزمالك امام منافسه التقليدي النادي الاهلي ويكفي ان الحمله الدعائيه للفيلم احتوت على هتاف استفزازي يثير ويأجج مشاعر جماهير وعشاق القميص الابيض وهو ” خدوا ستة رايح .. خدوا أربعة جاى ” في اشارة واضحة إلى هزيمة الزمالك المهينه مرتين في اقل من 4 مواسم امام النادي الاهلي ٦/١ و ٤/٢ .

و تحدثت قطاعات كبيرة من محبى وعشاق الابيض الزملكاوى ان فيلم سيد العاطفى قد حمل الكثير من مشاعر الكراهية لنادي الزمالك التي زاد منها انتماءات صناع الفيلم الاساسيين فمنتج العمل ” محمد السبكي ” وعائلته من كبار مشجعي الاهلي وكاتب القصة والسيناريو “ثم بلال فضل” اهلاوي قلبا وقالبا اما المخرج ” على رجب ” ابن الاسكندرية فانه يعشق الاهلي منذ صغره

دعوات لمقاطعة فيلم سيد العاطفي في الأوساط الزمالكاوية

ومنذ اليوم الاول لانطلاق الحمله الدعائية للفيلم وضح انه يضغط على جماهير وعشاق نادى الزمالك ويتعمد أهانتهم واذلالهم حتى ان مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك وقتها طالب المنتج محمد السبكي بحذف جمله عبله كامل “خدوا ستة رايح .. خدوا اربعه جاي”من الاعلانات التلفزيونية ومن البرومو بل ومن الفيلم نهائيا لانها تسيء لنادي الزمالك فاستجاب السبكي فى حذف الجمله من الاعلانات ولكنه لم يحذفها من الفيلم و رد في برنامج على احدى القنوات الفضائية فى هذا الصدد ” هذا تاريخ حدث بالفعل الم يهزم النادي الاهلي منافسه نادي الزمالك 1/6و 2/4 ام هل ادعينا او رسمنا من وحى خيالينا نتيجة لم تحدث ” .

اثناء عرض الفيلم في دور السينما تولدت المشاكل والأزمات حوله من جماهير الزمالك والتى طالبت بوقف عرض هذا العمل فورا ووجهوا الدعوة لعشاق القبيلة البيضاء فى كل مكان فى مقاطعة الفيلم والتوقف عن مشاهدته في الوقت الذي توافدت الجماهير الاهلاوية على مشاهدة فيلم سيد العاطفى في محاوله لانجاحه وهو ما حدث بالفعل والطريف ان جماهير القلعة الحمراء كانت تهتف الهتاف الشهير مع عبله كامل في صالات دور العرض ” خدوا ستة رايح .. خدوا أربعة جاى ” بل إن هذا الجملة اصبحت هتافا شهيرا فى المدرجات الحمراء ونشيدا اهلاويا ليتحول بذلك الصراع بين الاهلي والزمالك من المستطيل الاخضر الى شاشة السينما .

سيد العاطفي يثير الفتنة والتعصب بين الأهلي والزمالك

وخرجت بعض الأقلام الصحفية تشير ان فيلم سيد العاطفى يعد رسالة لإثارة واشعال نار الفتنة و التعصب بين الناديين الكبيرين وجماهيرهما فهو يحرضهما على بعضهما البعض بشكل كبير حتى ان هناك الكثير من رجال الاعمال الزملكاويه راحوا يتحمسون لانتاج فيلم مضاد لرد الصفعة للأهلاوية ويوثق ويمجد به انتصارات القبيلة البيضاء ويقلل من حجم منافسه ويسخر منه خصوصا أن فريق الزمالك قد فاز مرتين 0/6و 1/6فى اربعينيات القرن العشرين على أبناء الزى الاحمر وهى نتيجة كبيرة لا يعلم عنها الجيل الحالى الكثير إلا أن الدكتور مدحت العدل المنتج السينمائي المعروف بحبه وعشقه لنادى الزمالك والذى أبدى استعداده التام لانتاج فيلم لعشاق القبيلة البيضاء كان له رأى اخر لكى يخرج هذا الفيلم الى النور فلابد من استعادة نادى الزمالك هيبته وبطولاته وكسر أنف منافسه اولا فى الملعب حتى يكون للفيلم مصداقية عند عرضه.

أراء الجماهير في فيلم سيد العاطفي

ومن الطريف ان القنوات الفضائية ناقشت الازمة التي سببها الفيلم في برامجها حيث تم استضافة عدد من مشجعي الاهلي والزمالك فقال احد المشجعين الاهلاوية” ان الفيلم لا يتعرض ولا يتعمد إهانة الزملكاوية انما هناك قله من جماهير الزمالك اساءات تفسير بعض المشاهد والهتافات الخاصة بجماهير الاهلى أبرزها ” خدوا ستة رايح .. خدوا أربعة جاى ” وهو هتاف ينطبق على أندية أخرى غير الزمالك فلماذا يعتبر الزملكاوية الفيلم يقصدهم ؟
وقال اهلاوى اخر ” انني لا اذكر ان النادي الاهلي احتج و غضب جمهوره عندما قام الفنان ” نور الشريف” فى فيلم ” غريب فى بيتى ” بدور لاعب كرة قادم من الاقاليم ولعب مباراة في الفيلم امام الاهلي وراوغ الفريق الأحمر كله و سجل ستة اهداف “.

اما مشجعوا نادى الزمالك فقالوا” ان الفيلم مثير للفتنة بين الناديين ويحرض على التعصب و الكرهية وهو دعوة مفتوحة لتدنى الهتافات بين جماهير الناديين واكدوا ان الفيلم لم يكن عادلا مع الزمالك وجاء لاستفزاز جماهيره وضغط على جروحهم دون مبرر أو اسباب منطقية على الاطلاق ولا نعرف لمصلحه من صناعه افلام بهذا الشكل وما هي الرسالة التي ارادها صناع الفيلم من أيصالها الى المشاهد ؟

شاهد أيضا من حكايات كورابيديا ..

♦ علي خليل .. فارس الأخلاق الزملكاوية

♥ حكاية “الشيخ” أسامة حسني

♣ محمود الخطيب .. الوجة الآخر

♠ سمير الزيني .. المشجع المحلاوي الذي حظي بمقابلة السلطان قابوس

• طوابع البريد .. تخلد ذكرى الأحداث الرياضية

عن Mohamed Emara

محمد عمارة .. مهندس مصري .. يعشق كرة القدم .. وباحث في تاريخ أرقام وإحصائيات كرة القدم المصرية والعالمية

شاهد أيضاً

ميدو العالمي

العالمي “ميدو” .. رحلة تألق لم تكتمل

 القصة الكاملة للنجم العالمي احمد حسام ميدو هل هو أفضل من ابراهيموفيتش و دروجبا.. العالمي الذي قيل أنه أفضل من زلاتان ابراهيموفيتش وديديه دروجبا , لعب في 6 دوريات أوربية مختلفة , نموذج الاحتراف الأفضل بالنسبة للمصريين والعرب فبل ظهور محمد صلاح , فمن هو؟؟ و ماهي قصته ؟؟ هذا ما سنعرفه من خلال هذه المقالة الحصرية على موقع كورابيديا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتوي محمي بموجب حقوق الملكية .. شكرا لتفهمكم