عزيزي الزائر .. برجاء استخدام الوضع العرضي للموبايل لأفضل مشاهدة للموضوعات

تاريخ مواجهات الأهلي الإفتتاحية بدور المجموعات “دوري أبطال أفريقيا”

Advertisements
+4

تاريخ مواجهات الأهلي الإفتتاحية بدور المجموعات  “دوري أبطال أفريقيا”

مواجهات الأهلي الإفتتاحية

نستعرض في كورابيديا تاريخ مواجهات الأهلي الإفتتاحية بدور المجموعات من دوري أبطال أفريقيا .. حيث يخوض فريق النادي الأهلي مباراة هامة ومرتقبة في بداية مشواره الأفريقي أمام المريخ السوداني يوم 16 فبراير

وهي المباراة المؤجلة عن موعدها، بعدما خاض الفريق الأهلاوي غمار منافسات كأس العالم للأندية، التي انتهت مؤخراً وحصل الأهلي خلالها على المركز الثالث، والميدالية البرونزية للمرة الثانية في تاريخة..

كتب محمد نصوحي

طالع أيضا / تاريخ إنجازات الأندية الافريقية في كأس العالم للاندية

محتويات الموضوع

بطولة 1999 .. البداية وأول فوز في مواجهات الأهلي الإفتتاحية علي الأراضي النيجيرية

كانت بداية النظام الجديد للبطولة وإقامة مرحلة دور المجموعات من عام 1997، ولكن لم يشارك الأهلي في هذه البطولة، بينما كان قد خرج من البطولة عام 1998 أمام البن الأثيوبي في الأدوار الأولى.

وكانت المشاركه الأولى للأهلي في دور المجموعات عام 1999 أمام فريق شوتنج ستارز النيجيري خارج الديار، وهي المباراة أقيمت يوم 21 أغسطس 1999 و انتهت بفوز الأهلي 3/2 في ملحمة كروية قوية وعصيبة.

حيث تقدم شادي محمد مدافع الكروم السابق، والوافد الجديد للشياطين الحمر في الدقيقة السادسة من بداية المباراه، و تعادل علي جابي للفريق النيجيري في الدقيقة 38 من الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني تقدم حسان لشوتنج ستارز بهدف ثاني في الدقيقة 70 قبل أن يتعادل محمد جودة للأهلي بهدف من قذيفة قوية في الدقيقة 75 وفي الدقيقة 85 يحرز الصاعد أحمد بلال للأهلي هدف الفوز القاتل

وأنهى الأهلي مشواره في دور المجموعات باحتلال المركز الثاني، والخروج من البطولة .. حيث كان النظام يقتضي بأن يتأهل أول كل مجموعة فقط للمباراة النهائية مباشرة

بطولة 2000 .. الهزيمة الأولي في بداية المشوار من قلوب الصنوبر

وفي عام 2000 وتحديداً يوم 23 يوليو خاض الأهلي مواجهته الأولى في دور المجموعات بالبطولة أمام هارتس أوف أوك الغاني ” قلوب الصنوبر ” وأيضاً كانت المواجهة خارج الديار

ولكن الأهلي خسر هذه المرة 1/2 رغم تقدمه في الشوط الأول بهدف عن طريق علاء ابراهيم في الدقيقة 31 وفي الشوط الثاني تعادل اسماعيل جوجو لهارتس في الدقيقة 52 وفي الدقيقة الأخيرة من المباراة أحرز ايمانويل هدف الفوز لهارتس

وهو الهدف الذي أثار موجة من الاعتراضات من لاعبي ومسئولي الأهلي .. حيث أكد الجميع أن لاعب هارتس كان متسللاً

وكما حدث في النسخة السابقة احتل الأهلي المركز الثاني في مجموعته وخرج من البطولة مبكرا

 

بطولة 2001 .. بداية نارية لمانويل جوزية وفلافيو يسجل في الأهلي

نأتي لعام 2001، وللمرة الثالثة على التوالي يخوض الأهلي مواجهته الأولى في دور المجموعات خارج الديار .. حيث التقى يوم 12 أغسطس مع بيترو أتليتكو الأنجولي

وقد شهدت المباراه إهتمام اعلامي كبير كونها المباراة الرسمية الأولى للساحر البرتغالي مانويل جوزيه في قيادة الأهلي فنياً فيما كان الأهلي قد فاز قبل هذه المباراة بأيام على ريال مدريد الأسباني المدجج بالنجوم.

وبالفعل لم يخيب جوزيه الآمال حيث نجح في قيادة الفريق الأحمر في الفوز على بيترو أتليتكو 3/1 وانتهى الشوط الأول بتقدم الأهلي بهدفين نظيفين عن طريق علاء ابراهيم في الدقيقة السادسة والنيجيري صانداي في الدقيقة 35

وفي الشوط الثاني نجح الأنجولي أمادو فلافيو في تقليص الفارق حيث أحرز لفريق بيترو أتليتكو هدفاً من ضربة جزاء في الدقيقة 71 وحسم أحمد أبومسلم الأمور تماماً بهدف ثالث للأهلي في الدقيقة 83 قبل نهاية المباراه بدقائق

تغير نظام البطولة في هذه النسخة، ليتأهل صاحبا المركز الأول والثاني في كل مجموعة للدور نصف النهائي، واحتل الأهلي للمرة الثالثة على التوالي المركز الثاني في مجموعته، ولكنه تأهل هذه المرة للدور التالي 

ليضرب مواجهة مع أول المجموعة الثانية وكان فريق الترجي التونسي، ويتخطاه الأهلي بعد ملحمة كروية، ويفوز بالبطولة بعد تغلبه على صن داونز الجنوب أفريقي في المباراة النهائية

بطولة 2002 .. هزيمة مخيبة للآمال في أول إفتتاحية داخل الديار

كانت أول مواجهة للأهلي علي أرضة في بداية مشواره في دور المجموعات عام 2002 أمام جان دارك السنغالي، و أتت فيها الرياح بما لا تشتهي السفن حيث تلقى الأهلي هزيمة مفاجئة بنتيجة 1/2 أمام ضيفه في المباراة.

أقيمت المباراه يوم 3 أغسطس و انتهى الشوط الأول بتقدم الفريق السنغالي بهدف نظيف عن طريق سيزار دي كوستا في الدقيقة في الدقيقة 40 عكس سير أحداث المباراه

وتفاءلت الجماهير الحمراء خيراً مع بداية الشوط الثاني خاصة بعد احراز أحمد بلال هدف التعادل في الدقيقة 53، ولكن الأخطاء الدفاعية تسببت في هدف ثاني للسنغاليين عن طريق مامادو جاو في الدقيقة 65، لتنتهي المباراه بهزيمة مخيبة للأهلي في بداية مشوارة الإفتتاحي في البطولة.

واحتل الأهلي في نهاية مشواره بدور المجموعات المركز الرابع والأخير في مجموعته ليخرج من البطولة مبكرا

بطولة 2005 .. قذيفة مدوية من شوقي تحسم الإفتتاحية أمام الرجاء المغربي

في عام 2005 واجه الأهلي فريق الرجاء البيضاوي المغربي في بداية مشواره في دور المجموعات يوم 26 يوليو 2005 بالقاهرة، وانتهى اللقاء بفوز الأهلي بهدف نظيف أحرزه نجم خط الوسط محمد شوقي بقذيفة مدوية من ضربة حرة مباشرة لم يرها حارس مرمى الرجاء إلا في شباكه.

وجاء الهدف في الدقيقة 57 من المباراة، وكانت المباراة صعبة على الأهلي لغياب اللاعبين الدوليين حتى قبل المباراة بأيام قليلة بالاضافة لانخفاض الروح المعنوية لديهم بعد الخسارة من كوت ديفوار في تصفيات كأس العالم 2006

واحتل الأهلي المركز الأول في مجموعته، وفاز في نصف النهائي على الزمالك، ثم حقق الفوز على النجم الساحلي في النهائي وتوج بالبطولة

بطولة 2006 .. هزيمة موجعة بهدف نظيف بعد سجل خالي من الهزائم

استهل الأهلي مشواره في دور المجموعات عام 2006 بمواجهة صعبة أمام الصفاقسي التونسي بتونس وهي المباراة التي أقيمت يوم 15 يوليو 2006، وانتهت المباراة بهزيمة الأهلي أمام مضيفه 0/1 بهدف أحرزه عصام المرداسي في الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع في الشوط الأول

حيث لجأ الفريق التونسي إلى التكتل الدفاعي في الشوط الثاني للحفاظ على تقدمه، وتعتبر هذه هي الخسارة الأولى للأهلي منذ عامين في أفريقيا ، كما لم يخسر الأهلي طوال عشرون مباراة في دوري أبطال أفريقيا قبل هذا اللقاء.

واحتل الأهلي المركز الثاني في مجموعته خلف الصفاقسي قبل أن يتواجها مجدداً في المباراة النهائية، ويتوج الأهلي باللقب بعد أن كان قد تخطى فريق آسيك ميموزا في نصف النهائي

بطولة 2007 .. فلافيو والشيخ أسامة يقهران الهلال السوداني في الوقت القاتل

واصل الأهلي مواجهاته في بداية مشواره في دور المجموعات أمام أشقائه العرب، وكانت مواجهته الأولى في بطولة 2007 أمام الهلال السوداني بالقاهرة يوم 24 يونيو

وكانت المباراة تسير في اتجاه التعادل السلبي إلا أن نجم الأهلي الأنجولي فلافيو كان له رأي آخر حيث سجل هدفاً في الدقيقة 85 قبل أن يؤكد أسامه حسني الفوز في الدقيقة 90 أي الدقيقة الأخيرة من المباراة لينتهي اللقاء بفوز الأهلي 2/0 في مستهل إفتتاحية مبارياتة في البطولة

طالع أيضا / حكاية “الشيخ” أسامة حسني

واحتل الأهلي المركز الأول في مجموعته، وتخطى الاتحاد الليبي في نصف النهائي، قبل أن يخسر اللقب أمام النجم الساحلي في القاهرة في مباراة دراماتيكية

بطولة 2008 .. مواجهه أستثنائية في تاريخ مواجهات الأهلي الإفتتاحية

كانت مواجهة الأهلي الأولى في دور المجموعات عام 2008 إستثنائية هذه المرة حيث جمعت بين العملاقين المصريين الأهلي والزمالك لأول مرة في هذا الدور

وأقيمت المباراة يوم 20 يوليو 2008، وانتهت المباراة القوية بفوز الأهلي 2/1 حيث تقدم فلافيو للأهلي بهدف في الدقيقة 28 وانتهى الشوط الأول بهذه النتيجة فيما تعادل جمال حمزه للزمالك بهدف أحرزه في الدقيقة 62

ولم يهنأ لاعبي الزمالك بهذا الهدف كثيراً حيث أعاد النجم المخضرم أحمد حسن التقدم للأهلي بهدف في الدقيقة 67 لتنتهي المباراه بهذه النتيجة

وقدم الفريقان عرضا متوسط المستوى من الناحيتين الفنية والبدنية نظرا لأن المباراة جاءت قبل أسبوعين من بداية الموسم المحلي في مصر، وبالتالي ما زال لاعبو الفريقين بعيدين عن مستواهم العالي.

وفي نهاية دور المجموعات احتل الأهلي صدارة مجموعته، وفاز باللقب في النهاية بعد تخطيه لأنيمبا النيجيري والقطن الكاميروني في نصف النهائي والنهائي علي التوالي.

بطولة 2010 .. التعادل الأول في تاريخ مواجهات الأهلي الإفتتاحية

في بطولة 2010 كانت بداية مباريات دور المجموعات للأهلي خارج الديار، وبالتحديد في الأراضي النيجيرية .. حيث واجه فريق الأهلي فريق هارتلاند النيجيري يوم 18 يوليو وانتهت المباراة بالتعادل الايجابي 1/1 وأضاع الأهلي فوزاً كان في المتناول ..

تقدم هارتلاند بهدف عن طريق لاعبه بيللو في الدقيقة 50 فيما نجح الأهلي في ترجمة سيطرته على المباراة، وأحرز محمد أبوتريكه هدف التعادل في الدقيقة 75 بعد ترجمته لضربة الجزاء التي احتسبت لعرقلة محمد بركات داخل منطقة الجزاء

Advertisements

وأحتل الأهلي في نهاية دور المجموعات المركز الثاني، وخرج من نصف النهائي على ” يد ” الترجي التونسي بالهدف الشهير لاينرامو.

بطولة 2011 .. الأخطاء الدفاعية والتعادل الأكبر في مواجهات الأهلي الإفتتاحية

تعادل ايجابي بثلاثة أهداف لكل فريق كان نتيجة مباراة الأهلي الأولى في مستهل مباريات دور المجموعات في بطولة 2011، وكانت المواجهة هذه المرة أمام فريق الوداد المغربي يوم 17 يوليو 2011، وكانت أحداث المباراة غريبة وصادمة

حيث كانت بدايتها في اقامتها بدون جمهور تنفيذاً لعقوبة الكاف، ومع بداية المباراة ومن أول هجمة للوداد في الدقيقة الأولى يخطئ شريف عبدالفضيل ويسكن الكرة شباك فريقه، وتعادل الأهلي سريعاً في الدقيقة 3 عن طريق مهاجمه البارع عماد متعب

فيما تقدم وائل جمعه للأهلي بهدف من ضربة جزاء في الدقيقة 22 لينتهي الشوط الأول بتقدم الأهلي بهدفين مقابل هدف

وفي الشوط الثاني تواصلت الأخطاء الدفاعية للاهلي وتعادل محسن ياجور للوداد في الدقيقة 61 ثم أعاد الموريتاني دومينيك دا سيلفا التقدم للأهلي مجدداً بهدف في الدقيقة 75

ومرة أخرى يخطئ شريف عبدالفضيل ويساهم بصورة مباشرة في احراز الوداد لهدف التعادل الذي جاء عن طريق محسن ياجور في الدقيقة 89 لينتهي اللقاء بهذه النتيجة 3/3، ويشتعل جوزيه غضباً من لاعبية.

وجاء الأهلي في المركز الثالث في ختام دور المجموعات ليخرج من البطولة مبكرا

بطولة 2012 .. فوز صعب وقاتل علي مازيمبي الخطير

مواجهة الأهلي الأولى في دور المجموعات ببطولة 2012 كانت أمام مازيمبي الكونغولي يوم 2012 وانتهت بفوز الأهلي بصعوبة 2/1 وشهدت المباراة أوقات عصيبة للأهلي

حيث تقدم عماد متعب للأهلي في الدقيقة 11 من أحداث الشوط الأول وسارت المباراة سجالاً بين الفريقين حتى الدقيقة 81 والتي شهدت طرد الحكم للاعب مازيمبي كيما واكي

وفي الوقت الذي انتظر فيه الجميع هدف ثاني للأهلي يحسم به الأمور .. جاء الهدف، ولكن لفريق مازيمبي، والذي تعادل في الدقيقة 86 عن طريق لاعبه ساماتا بعد خطأ فادح من شريف اكرامي

ولم يستسلم لاعبي الأهلي لتلك النتيجة .. حيث شنوا هجمات متتالية أسفرت عن هدف الفوز الذي جاء بتوقيع محمد ناجي جدو في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع من المباراة ليفوز الأهلي بعد معاناة

وفي نهاية دور المجموعات تصدر الأهلي مجموعته ليتأهل لمواجهة صن شاين النيجيري، ويتخطاه في نصف النهائي ويلاقي الترجي في النهائي ويهزمه في تونس ويفوز باللقب الأفريقي والذي كان خير إهداء لأرواح شهداء مجزرة ستاد بورسعيد.

بطولة 2013 .. تريكة يفرض التعادل علي إفتتاحية الزمالك والأهلي الثانية

بعد 5 سنوات عاد الزمالك لمواجهة الأهلي في مستهل مباريات الفريقين في مرحلة دور المجموعات حيث التقى الفريقان في بطولة عام 2013 وكانت المواجهة هذه المرة يوم 24 يوليو على ملعب الزمالك كمستضيف للمباراة

وانتهت المباراة بتعادل ايجابي 1/1 حيث تقدم أحمد جعفر للزمالك في الدقيقة 8 بعد خطأ من شريف اكرامي الذي لم يحسن التعامل مع كرة عرضية وانتهى الشوط الأول بتقدم الزمالك بهذا الهدف وتعادل محمد أبوتريكه للأهلي بهدف من ضربة جزاء في الدقيقة 54 بعد عرقلة أحمد عبدالظاهر

ويتصدر الأهلي مجموعته في نهاية دور المجموعات ليتأهل لمواجهة القطن الكاميروني ويتجاوزه بركلات الترجيح قبل أن يواجه أورلاندو بيراتس الجنوب أفريقي ويفوز باللقب على حسابه .. في أخر مشهد للنجم أبوتريكة في مسيرتة مع كرة القدم.

بطولة 2016 .. أنطوي يسجل هدفين وزيسكو يفوز بالثلاثة

غاب الأهلي عن دور المجموعات لمدة عامين قبل أن يعود في بطولة 2016 ويواجه زيسكو يونايتد بطل زامبيا في بداية مرحلة دور المجموعات و تلقى الأهلي هزيمة 2/3 يوم 18 يونيو

ورغم تعادله في الشوط الأول بهدف لكل فريق .. حيث تقدم تشينعاندو لزيسكو بهدف في الدقيقة 28 قبل ان يتعادل الغاني جون أنطوي للأهلي في الدقيقة 30 وفي الشوط الثاني أحرز فريق زيسكو هدفين متتاليين عن طريق لاعبه شاما في الدقيقتين 49 و 56، ليحرز جون أنطوي هدف تقليص الفارق في الدقيقة 68

وقد جاء الأهلي في نهاية تصفيات دور المجموعات في المركز الثالث، ليخرج من البطولة من دور المجموعات

بطولة 2017 .. التعادل السلبي الأول في تاريخ مواجهات الأهلي الإفتتاحية

واجه الأهلي فريق زامبي جديد في بداية مبارياته في دور المجموعات من بطولة 2017

حيث لاقى فريق زاناكو بطل زامبيا يوم 13 مايو على ملعب الأهلي في لقاء خيب الآمال بعد انتهاء نتيجته بتعادل سلبي 0/0، حيث أضاع الأهلي عدة فرص محققة على المرمى، خاصة من الإيفواري سليماني كوليبالي مهاجم الفريق والذي أضاع فرصة في الوقت المحتسب بدل الضائع من المباراة في منطقة الست ياردات

وظهر الأهلي مهتزاً مع مديره الفني حسام البدري فيما هدد زاناكو مرمى شريف إكرامي بأكثر من محاولة

وكان نظام البطولة قد تغير مجدداً حيث تم تقسيم 16 فريق صعدت لدور ثمن النهائي (دور المجموعات)، ويتأهل أول وثاني كل مجموعة لربع النهائي

واحتل الأهلي المركز الثاني في المجموعة الرابعة ويستكمل طريقة إلي نهائي البطولة ليواجه الوداد البيضاوي المغربي الذي كان قد أحتل صدارة المجموعة في المباراة النهائية، ويخسر الأهلي اللقب في النهائي أمام شقيقة المغربي

بطولة 2018 .. الترجي التونسي يفرض التعادل السلبي علي الأهلي في برج العرب

كرر الأهلي نفس النتيجة في بطولة 2018 حيث واجه فريق الترجي التونسي في مستهل مبارياته في دور المجموعات وأقيم اللقاء في برج العرب يوم 4 مايو وانتهى بالتعادل السلبي 0/0 بين الفريقين.

لم يظهر الأهلي بشكل جيد، خاصة مع وجود 5 غيابات على الأقل من التشكيل الأساسي للفريق، وهم علي معلول وسعد سمير في الدفاع وجونيور أجاي في الوسط ، ووليد أزارو في الهجوم

وكان قد أحرز مروان محسن هدفاً للأهلي في الدقيقة 64 من الشوط الثاني، وتم الغاؤه بداعي التسلل

وفي نهاية هذا الدور أحتل الأهلي صدارة مجموعته الأولى، وصعد معه فريق الترجي للأدوار الإقصائية .. ليستكمل الفريقان مشوارهما إلي المباراة النهائية في سيناريو مشابه للنسخة الماضية، ومرة أخرى يخسر الأهلي اللقب على يد رفيقه في المجموعة.

بطولة 2019 .. الأهلي يعود للفوز في المباريات الإفتتاحية بعد غياب 7 سنوات

عاد الأهلي للانتصارات في المباراة الأولى في دور المجموعات بعد غياب دام 4 بطولات في سبع سنوات .. حيث فاز في إفتتاحية مبارياتة ببطولة 2019 بستاد برج العرب على فيتا كلوب الكونغولي يوم 12 يناير بهدفين نظيفين

وجاء الهدفان في الشوط الثاني عن طريق ناصر ماهر في الدقيقة 65 وعلى معلول من ضربة جزاء في الدقيقة 79 أحرزها بالتخصص في شباك الحارس الكونغولي.

وشهدت المباراة سيطرة كبيرة من الأهلي، وإضاعة الكثير من الفرص عن طريق لاعبه المخضرم وليد سليمان واللاعب الشاب ناصر ماهر الذي دخل بديلا في الشوط الثاني لمروان محسن “المصاب”، وسط تراجع كبير من الضيوف

واحتل الأهلي صدارة مجموعته الرابعة، وأوقعته القرعة أمام صن داونز الجنوب أفريقي في ربع النهائي، وخسر الأهلي بنتيجة كارثية 1/5 في مجموع اللقائين

بطولة 2020 .. طرد مبكر والهزيمة بهدف نظيف في تونس

واجه الأهلي في بطولة 2020 فريق النجم الساحلي في تونس، وهو اللقاء الذي أقيم في 30 نوفمبر 2019 وشهد اللقاء أحداثاً ساخنة حيث قام الحكم بطرد أيمن أشرف لاعب الأهلي في الدقيقة 13 من بداية أحداث المباراة

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي وفي الشوط الثاني أحرز ياسين الشيخاوي هدفاً لمصلحة النجم الساحلي في الدقيقة 50 لتنتهي المباراة 1/0 لمصلحة النجم الساحلي ..

وفي نهاية مباريات دور المجموعات احتل الأهلي المركز الثاني في مجموعته، وتأهل لمواجهة صن داونز مجدداً، لينجح في الثأر من هزيمتة الكبيرة في النسخة السابقة.

قبل أن يتخطى الوداد في نصف النهائي بعد توقف البطولة لفترة طويلة بسبب فيروس كورونا، ويواجه الزمالك في نهائي القرن الشهير، ويحقق اللقب علي حساب غريمة التقليدي

إحصائيات مواجهات الأهلي الإفتتاحية بدور المجموعات في دوري أبطال أفريقيا

  • خاض الأهلي على ملعبه في مستهل مشواره في مرحلة دور المجموعات 9 مباريات، والمباراه القادمة امام المريخ ستكون العاشرة، فيما خاض خارج ملعبه 8 مواجهات، والطريف أن منها ثلاث مواجهات متتالية في بداية مشواره بالبطولة

 

  • واجه الأهلي في إفتتاحية مبارياته في مرحلة دور المجموعات فرقاً من 10 دول وهي :-
    • تونس ” 3 ” 
    • المغرب ” 2 ” 
    • الكونغو ” 2 ” 
    • زامبيا ” 2 ” 
    • مصر ” 2 ” 
    • نيجيريا ” 2 ” 
    • غانا ” 1 ” 
    • أنجولا” 1 ” 
    • السنغال ” 1 “
    • السودان ” 1 “
  • والطريف أنه واجه ثلاث فرق تونسية لم ينجح في هزيمة أي منها

 

  • سجل الأهلي في كل مبارياته الإفتتاحية في دور المجموعات 24 هدف منها 9 أهداف فقط في الشوط الأول بينما أحرز 15 هدف في الشوط الثاني واهتزت شباكه 19 مرة منها 6 في الشوط الأول و 13 في الشوط الثاني

المصادر 

موقع كووورة

موقع الدكتور طارق سعيد

الموقع الرسمي للنادي الأهلي

 

+4

Advertisements

عن Mohamed Emara

محمد عمارة .. مهندس مصري .. يعشق كرة القدم، وباحث في توثيق أرقام وإحصائيات كرة القدم المصرية والعالمية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *